التّدخين و دوره في تسهيل إنتقال العدوى بفيروس كورونا

06/06/2020   Santé générale   2023  


يعتبر التّدخين آفة العصر الكبرى خاصّة في منطقة الدّول النّامية, وأثبتت الدّراسات أنّ المدخّنين أكثر عرضة لتعقيدات مرض فيروس كورونا وأيضا للموت.

وأشارت عديد الأبحاث في الصّين إلى أنّ 55 ألف مريض لديهم قابليّة للمرض بكورونا بسبب التّدخين, كما أنّ المدخنين مرشّحين بنسبة أكبر للمرض بهذا الفيروس و 2.5 من الحالات أكثر إصابة بالحالات الخطيرة الّتي تؤدي للإنعاش والتنفّس الإصطناعي.

وأظهرت عديد الأبحاث في فرنسا أنّ النّيكوتين يمنع مرور الفيروس للخلايا لكن تظلّ مجرّد فرضيّة لأنّ مادّة النيكوتين تتسبّب في الإدمان وإرتفاع ضغط الدّم وإرتفاع معدّل نبضات دقّات القلب.

ومن أكثر الحالات الّتي إنتقلت إليها عدوى فيروس كورونا هم أصحاب الأمراض المزمنة كأمراض القلب والسكّري وضغط الدّم و الأمراض الصّدريّة والإلتهاب المزمن للقصبات الهوائيّة والفدّة, وهي أمراض تسبّب فيها التّدخين بطريقة ما.

فمثلا مريض السكّري عندما يكون مدخّنا لا تكفي مادّة الأنسولين لتحسين وضعيّته الصحيّة و تتطلّب حالته رعاية صحيّة أكبر.

سهولة إنتقال العدوى بفيروس كورونا بالنّسبة للمدخّنين

في الحالات العاديّة يمكن إنتقال العدوى بفيروس كورونا من الشّخص المريض إلى الشّخص السّليم عبر رذاذ العطاس أو السّعال لكن بالنّسبة للمدخّن هناك خطورة أكبر حيث عند قيامه بلمس الأماكن الحاملة لفيروس كورونا ثم تدخينه للسّيجارة يقوم عبر هذه العمليّة بنقل العدوى لنفسه.

كما أنّ الدّخان الّذي يقوم بنفثه المدخّن يمكن أن يكون حاملا لفيروس كورونا و بالتّالي يقوم بنقل العدوى للأشخاص المحيطين به.

و تساهم الشّيشة في نقل الفيروس نظرا لإستعمالها من طرف عديد الأشخاص بالإضافة إلى الدّخان الّذي يقوم المدخّن بنفثه. كما أنّ القارورة المعدّة لإستعمال الشّيشة يجب أن تكون معقّمة بشكل جيّد.

وتستغرق مدّة التّعقيم بالنّسبة للشّيشة فترة طويلة, و هي مهمّة صعبة في المقاهي, لذلك فإنّ إمكانيّة إنتقال العدوى ممكنة جدّا كذلك يمكن إنتقال العدوى عبر السّيجارة الإلكترونيّة.
المكيّفات الهوائيّة والعدوى بفيروس كورونا

بالنّسبة للإنتشار الأفقي للعدوى عند الوجود في مكان مغلق و عام خاصّة في أماكن العمل يوجد فيه مكيّف هوائي فإنّ العدوى ممكنة لدوران الهواء في نفس المكان أمّا في المنزل أو السيّارة فإنّ إمكانيّة العدوى مستبعدة.


التّدابير الوقائيّة

يجب الإقلاع عن التّدخين لضمان عدم إنتقال العدوى جرّاء التّدخين السّلبي.

ويجب عدم إرتياد المقاهي و تجنّب تدخين الشّيشة في المنزل لتراكم المواد السّامّة في الأسطح و الهواء ممّا يسهّل إمكانيّة إنتقال العدوى.

كما يجب إحترام القواعد الصحيّة اللاّزمة و ذلك بغسل اليدين و إحترام مسافة التّباعد الإجتماعي وتجنّب التّجمهر.


Envoyer à un ami
sms viber whatsapp facebook

Vers une nouvelle stratégie de lutte contre les effets du tabagisme Actualité
 « Nouveaux produits, recherche et politique », telle était la...
Lire la suite
GTNF 2021 : La science peut-elle être au service de la politique ? Actualité
Les 22 et 23 septembre 2021 a eu lieu le premier événement Hybride du Global Tobacco...
Lire la suite
L’IIF et le PNUE publient une Note de synthèse sur les technologies de la chaîne du froid pour les vaccins Actualité
L'Institut International du Froid (IIF) et le Programme des Nations unies pour...
Lire la suite
Les e-cigarettes sont-elles une alternative plus sûre aux cigarettes ? Réduction des risques
Des experts et scientifique engagés dans la lutte antitabac se sont unis pour apporter un...
Lire la suite
Covid-19 et pratique du sport La Société marocaine de cardiologie tire la sonnette d’alarme Actualité
La Société marocaine de cardiologie déconseille fortement la pratique du...
Lire la suite
Semaine mondiale de la vaccination Au Maroc des avancées majeures depuis 30 ans Actualité
Lors d’un wébinaire sur l’importance de la vaccination, organisé par le...
Lire la suite
Découvrez notre application
pour une meilleure expérience !
Google Play
App Store
Huawei AppGallery